المحلية

حافظ بوجميل: “كتاب الرياض”.. يعزّز القواسم المشتركة بين المملكة وتونس

أكد رئيس الغرفة النقابية الوطنية لدور النشر التونسية حافظ بوجميل أن استضافة المملكة لجمهورية تونس ضيف شرف لمعرض الرياض الدولي للكتاب 2022، هو تأكيد على حجم الروابط القوية التي تجمع البلدين، وتوثيق للعلاقة المتينة التي تلتقي في العديد من القواسم المشتركة.

وذكر أن مشاركة الغرفة التي تمثّل العديد من الناشرين التونسيين ركّزت على توفير مجموعة من العناوين المتخصصة في التراث والتاريخ التونسي، إضافة لكتب الفكر، والفلسفة، والأدب، والشعر.

وقال: “حرصت دور النشر المشاركة على تقديم مختاراتها المتخصصة في مجال الشعر بكل عناية، وذلك إيماناً من الجميع بأن الوجود في المملكة التي تعد منبعاً للشعر العربي، من خلال معرض الرياض الدولي للكتاب، المعروف على المستوى العربي والدولي يجب أن يتواكب مع الزخم الكبير الذي اشتهر به، وجعله من أكبر معارض الكتاب من خلال عدد دور النشر المشاركة والفعاليات المصاحبة”.

وأضاف: “هناك طلب كبير على كتب وإصدارات الأساتذة التونسيين الذين عملوا في مجال التعليم الأكاديمي بالمملكة، وذلك من قبل تلاميذهم الجامعيين، وذلك يؤكّد على حجم العلاقة والارتباط العلمي والشخصي بينهم، والذي استمر حتى بعد انتهاء علاقتهم العملية في الجامعات السعودية”.

وأثنى بوجميل على حجم الحفاوة والترحيب الذي لقيته دور النشر التونسية من قبل منظمي معرض الرياض الدولي للكتاب ممثلاً بهيئة الأدب والنشر والترجمة، التي وفرت كل التسهيلات للوفد المشارك لتقديم تجربة ثرية ومتنوعة للزائر والباحث عن الإصدارات الجيدة.

يذكر أن معرض الرياض الدولي للكتاب 2022 الذي يقام خلال الفترة (29 سبتمبر – 8 أكتوبر) بتنظيم من هيئة الأدب والنشر والترجمة في واجهة الرياض، تحت شعار “فصول الثقافة” يتضمن برنامجاً ثقافياً شاملاً يغطي أوجه الإبداع كافة، وسط مشاركة 1200 دار نشر ودور بالوكالة تمثل 32 دولة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: