اقتصاد

الدباغ يعلن نهاية الوجود العسكري الأميركي في العراق بنهاية 2011

عمان, الأردن 24 ذو القعدة 1432هـ

أكد الناطق الرسمي باسم الحكومة العراقية علي الدباغ اليوم السبت أن الوجود العسكري الأميركي في العراق سينتهي في 31 ديسمبر المقبل بعد الاتفاق على آليات وجود المدربين العسكريين الأميركيين.

وقال في حديث للصحافيين على هامش مشاركته بأعمال المنتدى الاقتصادي العالمي المنعقد في البحر الميت، إن "القوات الأميركية تواصل إخلاء مواقعها من الأفراد والمعدات وتسليمها للحكومة العراقية طبقاً لاتفاقية سحب القوات الموقعة بين حكومتي العراق والولايات المتحدة".

وكان الرئيس الأميركي باراك أوباما أعلن الجمعة أن الحرب في العراق قد انتهت بعد تسعة أعوام، وأن بلاده ستكمل سحب قواتها من العراق بنهاية اليوم الأخير من العام الحالي.
وقال أوباما في بيان للصحافيين في البيت الأبيض أنه أجرى اتصالا برئيس الوزراء العراقي نوري المالكي أكد له فيه التزام الولايات المتحدة بتنفيذ تعهداتها.

وأضاف أنه اتفق مع المالكي "على تشكيل لجنة مشتركة للتنسيق بين البلدين"، ودعاه لزيارة واشنطن.
ومع تنفيذ الانسحاب العسكري الأميركي من العراق تكون الولايات المتحدة أنهت وجودها العسكري في ذلك البلد الذي بدأ عام 2003 عندما شن تحالف دولي تقوده الولايات المتحدة حربا أسقطت نظام حكم صدام حسين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com