أبرز الأخباراقتصادالثقافيةالصحة

“رأس المال النفسي” طريقك إلى المستقبل

 

يحدد علماء النفس الإيجابي أربعة صفات يمكن أن يطلق عليها مصطلح “رأس المال النفسي” تتمثل في التفاؤل والأمل والكفاءة الذاتية والمرونة، حتى يمكنه تحديد أهدافه والعمل على تحقيقها والتعافي من الصدمات التي قد تصادفه أثناء رحلته.

وكشفت دراسة حديثة أن الموظفين حين يتمتعون بهذه الصفات، يزيد ارتباطهم بعملهم و من ثم اجتهادهم فيه ويزيد إنتاجهم و التزامهم. لذلك ينصح العلماء المديرين بتنمية هذه الصفات النفسية عند الموظف، لأنه لن يرتبط بالشركة لو كان يشعر بالتهديد طوال الوقت و لا يتمتع بدرجة عالية من تقدير الذات ولا توجد لديه تطلعات وإن وجدت فهو لا يعرف كيف يحققها. وقتها سيؤدي عمله دون ارتباط عاطفي و قدرة علي الإبداع بشكل حقيقي.

إن صفة “المرونة النفسية” وحدها لها أهمية كبري في عالم مليء بالتقلبات و بيئة عمل لا تخلو من الضغوط. لذلك وجدوا أن من يتحلى بها، يشعر في عمله بدرجات أعلى من السعادة و الرضا و يزيد التزامه الوظيفي.

وهناك تدريبات أثبتت قدرتها على زيادة هذه الصفات عند المشاركين في التدريب، منها أن تتخيل موقفا عصيبا في العمل سببه خارج عن إرادتك و لا يد لك فيه. حدد هذا الموقف، و الآن فكر في مجموعة من التصرفات التي يمكنك القيام بها للتعامل مع الموقف. كيف ستتصرف؟

 

كن خلاقا مبدعا واكتب قائمة طويلة من التصرفات التي في يدك القيام بها للتعامل مع الموقف. والغرض من هذا التدريب البسيط هو تنمية مهارة “المرونة النفسية” أي القدرة على التعامل الإيجابي مع الصدمات أو التعافي بعدها. يتم هذا عن طريق تدريب الشخص على مواجهة مثل هذه المواقف بتوسيع خياراته، ليكون مدربًا على مواجهة المواقف الصعبة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى