الصحة

شركة أمبليفاي هيلث السعودية وهيلثسبان ديجيتال الكندية تستعينان بالذكاء الاصطناعي لتطوير تقنيات قياس عمر الأوعية الدموية

بهدف علاج الأمراض المرتبطة بالشيخوخة وإطالة العمر الصحي في منطقة الشرق الأوسط

في إطار جهودها الرامية إلى إطالة العمر الصحي وتحسين جودة الحياة في منطقة الشرق الأوسط، أعلنت أمبليفاي هيلث (amplifAI Health)، الشركة السعودية الناشئة المتخصصة في مجال التقنية الصحية، عن توقيع اتفاقية شراكة استراتيجية مع مؤسسة هيلثسبان ديجيتال الكندية (Healthspan Digital) لتسخير قدرات الذكاء الاصطناعي وتكنولوجيا التصوير الطيفي الحراري في تطوير تقنيات قياس عمر الأوعية الدموية، التي تُعد العامل الرئيسي في الإصابة بالأمراض المزمنة وزيادة معدل الوفيات بين كبار السن. ويهدف الطرفان إلى توفير تقنيات تشخيصية وعلاجية للأمراض المرتبطة بالشيخوخة من خلال دمج التصوير الحراري المدعوم بالذكاء الاصطناعي من أمبليفاي هيلث مع بروتوكولات إطالة العمر الصحي السريرية من هيلثسبان ديجيتال لتطوير خدمات الرعاية الصحية غير الجراحية التي تركّز على الكشف المبكر وإدارة الشيخوخة.

ترتبط شيخوخة الأوعية الدموية ارتباطاً وثيقاً بتدهور وظائف الأعضاء ومختلف الأمراض المرتبطة بالسن، ما يسهم في ارتفاع معدلات الإعاقة والوفيات بين كبار السن على المدى الطويل. ويمثّل فهم الآليات الأساسية وراء شيخوخة الأوعية الدموية بارقة أمل تفتح المجال أمام استراتيجيات علاجية جديدة وطرق تشخيصية سريرية متطورة. 

تشكّل الأمراض المرتبطة بتقدم العمر، والتي تشهد تزايداً ملحوظاً، أحد التحديات الكبرى على مستوى العالم، وقد أصبح الحد من أعداد هذه الحالات الصحية أمراً ضرورياً للارتقاء بجودة الحياة بشكل عام. ومن المقرر أن تسهم هذه الشراكة الاستراتيجية في تعزيز عملية فهم وإدارة شيخوخة الأوعية الدموية التي تلعب دوراً حيوياً في إطالة العمر الصحي وتحسين جودة الحياة في المملكة العربية السعودية ودول الخليج ومنطقة الشرق الأوسط بوجه عام.

يقدّم التصوير الطيفي الحراري الناتج عن عقود من البحث والتطوير أداة قوية لرصد الأمراض التي قد لا يتم اكتشافها أو مراقبتها من خلال الطرق التشخيصية الأخرى. وتحظى هذه التقنية بإشادة عالمية بفضل فاعليتها وانخفاض تكلفتها وسهولة نقلها وطبيعتها غير الجراحية وانعدام الاشعاعات الضارة الناجمة عنها، اتساقاً مع الطلب العالمي المتزايد على حلول الرعاية الصحية الآمنة والفعّالة.

صرح الدكتور مشاري الوشمي، الرئيس التنفيذي لشركة أمبليفاي هيلث، قائلاً: “نحن سعداء للغاية بتعاوننا مع هيلثسبان ديجيتال. يمتلك فريق العمل إمكانات متنوعة ولديه القدرة على توسيع نطاق معرفتنا حول استخدام التصوير الطيفي الحراري والذكاء الاصطناعي لرصد ومراقبة شيخوخة الأوعية الدموية. نأمل أن نسهم سوياً في إطالة العمر الصحي للإنسانية جمعاء”.

يفتقر الكشف عن شيخوخة الأوعية الدموية في الوقت الراهن إلى مؤشرات عالمية وسهلة الاستخدام. على سبيل المثال، يُعدّ مرض الشريان المحيطي أحد أكثر مظاهر شيخوخة الأوعية الدموية شيوعاً، ويتسنى للتصوير الطيفي الحراري المساعدة في الكشف المبكر عن هذا المرض عبر تحليل التباينات وتغيّرات درجة الحرارة على مدى فترات محددة.

من جانبه، قال الدكتور فادي حنا شموني، الرئيس التنفيذي ومؤسس شركة هيلثسبان ديجيتال، وطبيب الغدد الصماء والوراثة: “نحن سعداء بشراكتنا مع أمبليفاي هيلث ونتطلع للاستفادة من تقنيتهم الرائدة في تطوير طريقة تصوير مبتكرة لتقييم شيخوخة الأوعية الدموية. ترتبط شيخوخة القلب والأوعية الدموية وطول العمر الصحي بآليات مرضية مشتركة. إنّ إبطاء شيخوخة القلب والأوعية الدموية يرفع من احتمالية إطالة العمر الصحي، وتستطيع خوارزميات الذكاء الاصطناعي من أمبليفاي هيلث أن تساعد في مراحل الكشف المبكر والمراقبة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى