الحرمين الشريفين

المفتى العام : تشغيل الخادمات الهاربات من كفلائهن فى رمضان وغيره حَرَام‎

[ALIGN=CENTER]وأن التستر علي النساء من المصائب[/ALIGN]

محمد رابع سليمان / صحيفة مكة الألكترونية

حرّم سماحة الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ المفتي العام للمملكة ورئيس هيئة كبار العلماء تشغيل الخادمات الهاربات من كفلائهن والتستر عليهن في رمضان وغيره لافتاً أن مخالفة الأنظمة والضرب بها عرض الحائط مخالفة لأمر الله والشرع
وقال رداً علي سؤال حول بعض الأسر والمواطنين الذين يقومون بتشغيل الخادمات المخالفات والهاربات من كفلائهن خاصة في رمضان لإعانتهم علي أعمال المنزل ، يا إخواني ولي الأمر إذا وضع نظاماً ما وضعه إلا حماية للأمة ولمصلحة الأمة ،، لمصلحتي ومصلحتك ومصلحة الآخرين الأنظمة ما وضعت لتراعي فئة معينة في المجتمع إنما وضعت وأجتهد فيها لتكون منفعة للجميع ومصلحة للجميع وخيراً للجميع فولي الأمر حذر من التلاعب بالأنظمة وأن من دخل تحت كفالة إنسان فيجب أن يلتزم بهذا العقد أو يرحل ،،
وأضاف سماحته كون المتخلفين يؤويهم من يؤويهم ويتستر عليهم بعض الأشخاص هذه مصائب لاسيما النساء ، وإستغلال الأمور بغير الشرع كون الإنسان يخالف الأنظمة ويضرب بها عرض الحائط ، كاستخدام خادمات يتستر عليهن أو رجال يتستر عليهم ولا يعلم حالهم ، هؤلاء قد ينشرون الشر والفساد ويسعون في الأرض فسادا من يعلم حالهم ،،
وشدد المفتي العام علي أن الواجب علي الجميع أن يكون رجال أمن طاعةً لله ومحافظةً علي كيان الأمة وسياستها وقيمها وأخلاقها ،
وأكد المفتي العام أنه لا يجوز إستخدام الفارين من كفلائهم من خادمات وغيرهن المتحايلين علي الأنظمة لأن في هذا خطورة في نهاية الأمر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى