المجتمع

ناقة مرابطة على قبر صاحبها لليوم الرابع في اليمن

(مكة) – رمضان العوامي

[JUSTIFY]أثارت صورة تم تدوالها على مواقع التواصل الاجتماعى لجمل يرابط على قبر صاحبه في اليمن وفاءً له ردود أفعال المشاركين باعتبارها ظاهرة جديدة تستحق الثناء، فيما وصفها الجمالة “المختلطون بالجمال” في صعيد مصر أنها طبيعية في كائن له طبيعة خاصة في تربيته. مصطفي رنان حداء “مغني جمال” في الصعيد أكد أن الناقة مثل البشر فيها الأصيل وفيها غير الأصيل، فالجمل “المولد” وفيٌّ لصاحبه أبدًا، أما الجمل “البشارى”، فهو غير وفي يخزن العداوة، ويترك صاحبه في الشدة، لذا تكون تربيته ومعاملته معاملة خاصة جدًّا فهو يكره العنف، ويبادل العنف بالعنف. كانت صحيفة يمنية قد نقلت اليوم السبت، عن عبدالكريم الدبيس أحد أبناء قرية الدبيس بمديرية السدة أن الجمل يرابط عند قبر صاحبه –ويدعى علي حسين النعنع– الذي دُفن الثلاثاء الماضي، مشيرًا إلى أن الجمل يرفض مغادرة المقبرة رابضًا بجوار قبر صاحبه، تارة يتشممه، وتارة يدور حوله، وتارة يجلس بجواره، في صورة بالغة الإحساس والتعبير عن حزنه على فراق صاحبه. وقال رنان أن هناك الكثير من القصص التي تظهر وفاء الناقة والجمال،و أن واقعة اليمن هي طبيعية جدًا، فهناك جمال تنفق؛ لموت صاحبها، مشيرًا إلى أن جمل اليمن سيمتنع عن الطعام والشراب حتى يموت بالقرب من صاحبه .[/JUSTIFY]

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com