جدارية شاعرعام

صبرًا

شعر محمد جمعان الغامدي

يــا قلـبُ صــبرًا إنهــا الدنيــا تــدورْ
صـبرا فـإني لســتُ أعـلم مـا يــدورْ

لا عِــــلــمَ لي إلّا بــــأنّــــكَ صــابِــرٌ
متغـــافـــلٌ عن كـلِّ حسَّــادٍ غيــورْ

صــبرا فــإنـي منــكَ دوما أســـتـقي
صِــدقًـا وإخـلاصًـا وعـهـــدًا لا يبـورْ

دوما توشّـــحتَ الصــراحةَ والوفــا
وبذرتَ في دربي المحبّــةَ والسـرورْ

صــبرًا إذا مـــا قــدْ أصــابكَ حــائـفٌ
عُــذرًا ففي الدنيــا شـــكــورٌ وعَقــورٌ

كــمْ زلّـــةٍ مـــن ظـــالــمٍ جــاوزتَـهـا
وكظمتَ ثم عفـوتَ عن ظلـمٍ وجـورْ

أو لسْــتَ تعـلـمُ أنَّ مــــا قـدمتَــــهُ
في الأمـسِ تلقـاهُ غدًا طاغي الظهورْ

فغــدًا سـيلقى مــن أشـاككَ شــوكةً
وسـيقـطـفُ الفــلاحُ أنــواعَ الزهــورْ

كــمْ مُســتـدينٍ لــمْ يبـــالِ بـدائــنٍ
وغــدًا ســيــأتي دورُه و بـلا شــعــورْ

فكفــاكَ وعـيًــا مُســـتهلُّ قصــيدتي
يــا قلـبُ صــبرًا إنهــا الدنيــا تــدورْ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: