الثقافية

الاكتئاب يتمكن من الروائية نعيمة البزاز ويدفعها لإنهاء حياتها في هولندا

أقدمت الكاتبة الهولندية من أصول مغربية نعيمة البزاز، على إنهاء حياتها بعد صراع طويل مع مرض الاكتئاب الذي عانت منه لسنوات طويلة.

وتعتبر الروائية البزاز من أشهر روائيي الجيل الثاني من المهاجرين المغاربة في هولندا، ولها العديد من الروايات والأعمال الجريئة التي تناقش العنصرية في المجتمع الهولندي والشذوذ والسلوكيات المريضة هناك والتي دفعت البعض إلى محاولة قتلها.

ونعيمة البزاز، ولدت في مدينة مكناس المغربية عام 1974، وهاجرت مع أسرتها إلى هولندا عندما كانت تبلغ من العمر أربع سنوات، وبدأت الكتابة الأدبية وعمرها 21 عامًا.

وذاع صيتها بعدما نشرت روايتها “الطريق إلى الشمال” عام 1995، ثم رواية “عشاق الشيطان” عام 2002، و”المنبوذ” عام 2006، و”متلازمة السعادة” عام 2008.

وكتبت البزاز عن صراعها مع الاكتئاب الذي يعتقد أن السبب في إصابتها به الضغوط والتهديدات التي تعرضت لها بفعل ما تكتبه من انتقادات لعادات وسلوكيات شاذة في المجتمع الهولندي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: