المحليةجدارية شاعر

عساك للجنّه

الموت حقيقة لابد منها لكل إنسان ومحطّه يتوقف بها كل مسافرمن الدار الفانية الى الدار الباقيه…..
ولاشكّ انّ فقد ابي خالد رحمه الله كان مؤلماً لما له من حب وتقدير اوجبه حبه وتقديره هو للإنسانيّة بل وتعدّاها للمكان وللحيوان، حيث يداه كانتا تغدقان الخير على كل محتاج الى العون والمساعده من كل جنس ولون بلاتمييز ….ومن يعتقد انه سيجزيء الثناء لذلك الشخص الراحل المقيم بمحبته فهو واهم فالكلام شعرا او نثرا يعجز ان يوفيه حقه ولكن الرجاء بالله سبحانه وتعالى ان يجزيه خير الجزاء ويسكن روحه فسيح الجنان

عساك للجنّه 

مرحوم يا اميرا على الطيب مذكور
…………….يابو يدين (ن)تنهمر مثل ديمه
ياسيدي سلطان ياريف مخبور
………………..رحلت لكن ذكرياتك مقيمه
افعالك اللي من كراماتك ابحور
………………ووهايبك كبر الجبال العظيمه
غيث الضعوف وللمساكين بابور
………………وماسحن دمعة يتيم ويتيمه
كافل ملايينا وباني لهم دور
………………بما علمنا والخفا الله عليمه
لأن خيرك عمّ ماهو بمحصور
…………..بالمملكه وافضال جودك عميمه
حبك تجسّد بابتسامتك معمور
……………..وكل قلبا تسكنه في صميمه
مهما نقول القول لاشك مقصور
…………….والشعريعجز والقوافي عقيمه
والحال عقبك ياابلج الوجه مكسور
……………….والحزن غاراته علينا وخيمه
ماهي غريبه لاغدى الدمع منثور
………………..بموادعك كلّ الدقايق اليمه
اصدق عزاء لقايد الشعب مكثور
……………اللي حضر لجنازتك رغم ضيمه
ولكل من يفقدك احساس وشعور
……………ولكل من عاشك سجايا كريمه
ولكل من قلبه لفرقاك مفطور
………………..ياجاعلا للحب بالفعل قيمه
ياجعل قبرك يمتلي داخله نور
……………وعليه تهمل صافي القطرغيمه
عساك للجنه مع اجمل الحور
………………بحول ربي والنعم لك غنيمه

مع وافر التقدير

عبدالله إبراهيم الكناني

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى