الحج والعمرة

ميناء جدة الإسلامي يُودع آخر دفعة من الحجاج بعد أداء مناسكهم

أعلنت الهيئة العامة للموانئ “موانئ” عن مغادرة آخر دفعة من ضيوف الرحمن القادمين بحرًا من جمهورية السودان عبر ميناء جدة الإسلامي والبالغ عددهم 1,018 حاجًا، بعد أن مَنّ الله عليهم بأداء مناسك الحج وزيارة الحرمين الشريفين بأمن وأمان وطمأنينة؛ وسط منظومة متكاملة من الخدمات والجاهزية العالية.

في السياق ذاته، ودَّع ميناء جدة الإسلامي حجاج بيت الله الحرام بالهدايا التذكارية عبر خمس رحلات بإجمالي 5,701 حاج، وتوفير كل ما من شأنه تسهيل إجراءات المغادرة عبر صالات الميناء المُزودة بأفضل الخدمات التقنية والإمكانات اللازمة، وذلك بالتعاون والتنسيق المستمر مع مختلف القطاعات والأجهزة الحكومية والأهلية والشركات المُشغلة ذات العلاقة تماشياً مع توجهات القيادة رعاها الله.

وسخَّر ميناء جدة الإسلامي جميع الإمكانات الفنية والبشرية لإتمام عملية المغادرة بسهولة ويسر من خلال تهيئة العدد الكافي من كاونترات الجوازات والخدمات الصحية للحالات الطارئة، وتوفير حافلات نقل ترددية حديثة لنقل المسافرين حتى سفنهم التي سوف تقلهم إلى بلادهم سالمين وسط مشاعر من الود والمحبة.

وتأتي هذه الخدمات المقدمة من ميناء جدة الإسلامي انطلاقاً من توجهات القيادة -رعاها الله- واهتمامها ورعايتها لقاصدي الحرمين الشريفين والمشاعر المقدسة القادمين من كل بقاع الأرض لأداء مناسك الحج.

من جانبهم، أبدى الحجاج سعادتهم بما وجدوه من كرم الضيافة وحُسن الوفادة، وما لمسوه من تعاون العاملين بالميناء خلال إنهاء إجراءات مُغادرتهم، مُعبرين عن شكرهم وامتنانهم وسط مشاعر مختلطة يملؤها الحنين والشوق إلى العودة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: