اقتصاد

عبد الله كامل: “غرفة مكة” ستكون نقطة انطلاقة لكثير من المبادرات والبرامج الاقتصادية التي تخدم الوطن

ثمن دور مجلس الدورة السابق

أكد رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية بمكة المكرمة عبد الله صالح كامل، أنه سيعمل مع زملائه أعضاء مجلس الإدارة في الدورة الـ 21 والفريق التنفيذي، على خدمة الوطن، وتحقيق طموحات وآمال أصحاب الأعمال بجميع فئاتهم سواء في المنشآت الكبيرة أو المتوسطة والصغيرة، وتعزيز النجاحات التي حققها مجلس الإدارة في دوراته السابقة، والانطلاق من المكتسبات الكبيرة التي حققها بيت أصحاب الأعمال بمكة المكرمة الى العالمية التي تليق بمهوى الأفئدة.
واعرب عن أمله بأن تكون الغرفة خلال السنوات المقبلة، نقطة انطلاقة لكثير من المبادرات والبرامج الاقتصادية التي تخدم الوطن، والبداية الحقيقية لكل الباحثين عن إطلاق مشاريع جديدة من رواد ورائدات الأعمال، خصوصاً أن الغرفة لديها آفاق كبيرة ناشئة عن وجودها في العاصمة المقدسة، مضيفا: “سنعمل بإذن الله على تحويل هذه الآفاق إلى فرص حقيقية للجميع”.
وعبر في كلمته الأولى أمام مجلس الإدارة عن شكره للثقة الغالية التي منحها له زملاؤه أعضاء المجلس، مستبشراً بمستقبل زاهر لغرفة مكة المكرمة في ظل رؤية المملكة 2030، وقيادتها الحكيمة، وقال: ” ندعو الله أن يوفقنا جميعاً لخدمة هذه الأرض الطاهرة، والعمل على تنمية عالم الأعمال ودعم المجتمع، وخدمة وطننا العظيم”.
وثمن رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية بمكة المكرمة عبد الله صالح كامل دور رئيس وأعضاء مجلس إدارة الدورة العشرين وما حققه من إنجازات لقطاع الأعمال في مكة المكرمة، وإسهامهم في تعزيز ودعم وتحقيق معايير تنمية العمل الاقتصادي الوطني اتساقاً مع توجهات المملكة في ظل رؤية 2030 من خلال دعم أعلى معايير العمل المشترك ومعدلات التكامل بين القطاعين العام والخاص.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: