المقالات

اليوم الوطني ..وملاحم الرخاء والسخاء

اليوم الوطني تلك المناسبة العظمى التي ننتظرها سنوياً من اعماق الاعتزاز الى افاق الانجاز ..وتأتي هذه المناسبة الوطنية في المحفل الثاني والتسعين من توحيد هذه البلاد المباركة على يد المؤسس المغفور له بأذن الله الملك عبدالعزيز والذي أسس أركان هذا الوطن الكبير الشامخ وأكمل المسيرة من بعده ابناؤه الملوك سعود وفيصل وخالد وفهد وعبدالله رحمهم الله وهانحن نحتفل في عهد النهضة وعصر التطوير والتنوير والانفراد تحت قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان أيده الله وولي عهده الأمير الطموح القائد الشاب صاحب السمو الملكي الامير محمد بن سلمان حفظه الله

نتشرب في هذا اليوم كل معاني الرجولة والبطولة التي رسمتها مطامح العز على ارض هذا الوطن المعطاء ونعتز بكل ملاحم الانجازات التي وضعت السعودية على قمة العالمية مفتخرين بمنجزات التنمية ومقدرات النماء في كل اتجاهات التفرد والذي نطقت به شواهد الانتصار والاقتدار في كل المحافل وشتى المنصات .

يأتي هذا اليوم المجيد من عيدنا الوطني ونحن نرسل للعالم أجمع مناهج للتاريخ في الرخاء والسخاء والرفاهية والريادة التي وفرتها القيادة الرشيدة يساندها شعب جبار متعاضد ومتلاحم مع قيادته ويتجه بأنظاره الى المستقبل المشرق الذي يحمل ارثاُ من التميز وعهداَ من الضياء ننافس به العالم ونتفوق به في كل الميادين ونحن ماضين خلف لواء قيادتنا بكل معاني واصول الولاء والفداء لنجني ثمار الغد بكل اقتدار واعتبار ونصنع المجد بكل عناوينه ومضامينه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: