المحلية

مدير جامعة أم القرى يتفقد سير الاستعدادات في كليات الجامعة للعام الدراسي الجامعي الجديد

[ALIGN=CENTER] [COLOR=crimson]عساس : على جاهزية كليات الجامعة لاستقبال طلاب وطالبات الجامعة بمكة المكرمة والليث والقنفذة البالغ عددهم أكثر من 70 ألف طالب وطالبة[/COLOR][/ALIGN]

صالح باهبري – صحيفة مكة الإلكترونية

أطمأن [COLOR=crimson]معالي مدير جامعة أم القرى الدكتور بكري بن معتوق عساس [/COLOR]على سير الاستعدادات التي اتخذتها كليات الجامعة المختلفة بمكة المكرمة لاستقبال الطلاب والطالبات خلال العام الدراسي الجامعي 1432 / 1433ه‍ الذي سينطلق بمشيئة الله تعالى يوم السبت القادم حيث تفقد معاليه يوم أمس كليات الشريعة والدراسات الإسلامية والعلوم الاجتماعية والطب والأسنان والعلوم الطبية التطبيقية والصيدلة بمقر المدينة الجامعية بالعابدية واستمع إلى شرح مفصل من قبل عمداء الكليات عن وضع الترتيبات النهائية لاستقبال الطلاب والطالبات منذ اليوم الأول من العام الدراسي الجامعي الجديد كما أطلع على التحسينات والتحديثات الجديدة التي نفذت في العديد من الكليات والأقسام العلمية .

وقد انطلقت جولة معاليه التفقدية من كلية الشريعة والدراسات الإسلامية حيث التقى بعميد الكلية الجديد الدكتور غازي بن مرشد العتيبي وهنأه على ثقة معالي وزير التعليم العالي الدكتور خالد العنقري بتوليه مهام الكلية التي تعد نواة التعليم العالي في المملكة متمنيا له وكافة منسوبي الكلية التوفيق والسداد لما في خير وصلاح طلاب الجامعة .

كما أطلع معاليه على القاعات الدراسية بالكلية ومرافقها العامة ومواقع الخدمات الطلابية بالكلية .

عقب ذلك تفقد معاليه كلية العلوم الاجتماعية وأستمع إلى شرح من عميد الكلية الدكتور محمد باصقر عن التجهيزات التي وفرتها الكلية داخل وحدات الكلية وأقسامها التي تضم الإعلام وعلم المعلومات واللغة الانجليزية والخدمة الاجتماعية والجغرافيا .

إثر ذلك زار معاليه كليات العلوم الطبية التطبيقية والأسنان والصيدلة والطب وأطلع على الأعمال التطويرية التي شهدتها كلية الطب بقسميها للطلاب والطالبات حيث قدم عميد الكلية الدكتور عبدالعزيز خوتاني شرحا متكامل عن المنهج الدراسي المحدث الذي ستطبقه الكلية اعتبارا من العام الدراسي الجامعي الجديد المستنبط من أحد البرامج التعليمية العالمية وتحويره وفق ضوابط المعمول بها للدراسة بالكلية إلى جانب الوقوف على وحدة النقل التلفزيوني المغلقة التي أنشأتها الكلية هذا العام وتضم ست وحدات للنقل التلفزيوني المباشر لتمكين أعضاء هيئة التدريس بالكلية من إلقاء محاضراتهم بشكل موحد بين قسمي الطلاب والطالبات علاوة على التحديثات التي أجريت للمعامل البحثية والطلابية بالكلية البالغ عددها 18 معملا خاصة بعلم الأمراض وعلم الأدوية وعلم التشريح وعلم الكيمياء الحيوية وعلم وظائف الأعضاء والوراثة الطبية وكذا الوقوف على متحف علم الأمراض الذي تم إدراجه كجزء من منهج علم الأمراض وكذلك شاهد معاليه معمل المهارت السريرية الذي يعد أول معمل من نوعه ينشئ على مستوى المملكة ويضم 12 غرفة للعيادات وفصل دراسي مجهز بأحدث الأجهزة التعليمية بالإضافة إلى تفقد مقر الكلية للطالبات الذي يشتمل على 32 معملا تعليميا وأيضا مكتبة الكلية التي تم هذا العام تقسيمها إلى قسمين بمساحة 200 متر مربع لكل قسم لتمكين الطلاب والطالبات من الاستفادة من مراجعها العلمية التي يتجاوز عددها 7 آلاف مرجع بشكل منفرد طوال أيام الأسبوع .

ثم تجول معاليه داخل كلية طب الأسنان وأطلع على مبنى المستشفى التعليمي لطب الأسنان الجاري تنفيذه الحاليا والمتوقع الاستفادة منه خلال الفصل الدراسي الأول من العام الجامعي 1432 / 1433 ه‍ ويضم 70 عيادة تعليمية و6 معامل و6 قاعات دراسية تقدر تكاليفها التجهيزية بسبعة وعشرين مليون ريال كما أطلع معاليه على استوديوهات النقل المباشر الذي تم تجهيزها هذا العام بكلية الصيدلة واستمع إلى سير الاستعدادات التي أعدتها الكلية من قبل عميد الكلية الدكتور محمد مختار للعام الدراسي الجامعي القادم إضافة إلى استماعه إلى شرح من قبل عميد كلية العلوم الطبية التطبيقية الدكتور محمد باسلامة علن الوظائف المستحدثة لأعضاء هيئة التدريس بالكلية البالغ عددها 15 وظيفة أكاديمية والتي تم التعاقد عليها مؤخرا من عدة دول متقدمة في المجال الطبي .

وعقب الجولة أكد معالي مدير الجامعة الدكتور بكري بن معتوق عساس على جاهزية كليات الجامعة لاستقبال طلاب وطالبات الجامعة بمكة المكرمة والليث والقنفذة البالغ عددهم أكثر من 70 ألف طالب وطالبة بما فيهم الطالبات والطلاب المستجدين مشيرا إلى أنه تم منذ وقت مبكر في تهيئة القاعات الدراسية والمعامل وتزويدها ودعمها بما تحتاج إلية من وسائل تعليمة تحديثة ليتمكن الطلاب والطالبات من تحصيلهم الجامعي على أعلى المستويات بما يتوافق توجيهات قيادتنا الرشيدة حفظها الله ويتماشى مع متابعة واهتمام معالي وزير التعليم العالي الدكتور خالد بن محمد العنقري .

وبين معاليه أن الجامعة تولي جل اهتمامها ورعايتها بأبنائها الطلاب والطالبات الذين يعدون الركيزة الأساسية للعملية التعليمية بالجامعة حيث تسعى جاهدة إلى توفير كل ما من شأنه تهيئة الأجواء التعليمية المناسبة لهم وذلك للرقي بمخرجاتها بما يحقق تطلعات ولاة الأمر في هذه البلاد المباركة رعاهم الله .

وحث معاليه عمداء الكليات ورؤساء الأقسام وأعضاء هيئة التدريس على بذل قصارى جهودهم لخدمة وراحة الطلاب والطالبات واحتضانهم بما يوفر لهم المكانة اللائق بهم ويدعم مسيرتهم التعليمية في هذا الصرح العلمي الشامخ بأم القرى سائلا الله العلي القدير أن يوفق الطلاب والطالبات في حياتهم التعليمية بالجامعة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com