المحلية

وصول أولى المساعدات الرمضانية لحملة خادم الحرمين الشريفين لإغاثة الشعب الفلسطيني بغزة

جدة – صحيفة مكة الألكترونية –

تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية المشرف العام على حملة خادم الحرمين الشريفين لإغاثة الشعب الفلسطيني بغزة دخلت يوم أمس الدفعة الأولى من القافلة الرمضانية المخصصة لإغاثة المتضررين في قطاع غزة عن طريق معبر رفح على الحدود المصرية الفلسطينية وسلمت حمولتها للجهات الفلسطينية المعنية داخل قطاع غزة .
صرح بذلك معالي مستشار سمو النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس حملة خادم الحرمين الشريفين لإغاثة الشعب الفلسطيني الدكتور ساعد العرابي الحارثي مفيداً أن الحملة عملت على التنسيق مع الجهات ذات العلاقة في جمهورية مصر الشقيقة ومع الجهات الفلسطينية في قطاع غزة لدخول الدفعة الأولى من القافلة يوم أمس الأحد الموافق 25 شعبان 1430هـ ومن ثم تسليمها للجهات الفلسطينية المعنية لتوزيعها على الأسر الفلسطينية المحتاجة لا سيما مع قرب حلول شهر رمضان المبارك لتكون بإذن الله عوناً لهم على معيشتهم .
وأوضح معاليه أن الحملة ستواصل التنسيق مع الجهات المعنية في دخول الدفعات الأولى من القافلة الرمضانية وقد أعدت برنامجاً لتسيير القوافل الإغاثية لمساعدة الأشقاء في قطاع غزة بناء على توجيه سمو المشرف العام على الحملة لا سيما مع قرب حلول شهر رمضان المبارك تشتمل هذه القوافل على مختلف المواد الغذائية والطبية مساهمة من المملكة حكومة وشعباً للتخفيف من معاناة هذا الشعب الذي تضرر من تردي الأوضاع المعيشية والصحية التي خلفتها الحرب .
وأكد معاليه أن هذه القافلة تأتي تواصلاً للدور الإنساني الذي تقوم به المملكة العربية السعودية تجاه أشقائها العرب والمسلمين في مختلف مواقعهم وخاصة في أوقات الأزمات وتجسيداً لصلة الترابط والتواصل بين شعب المملكة المعطاء وأشقائهم من أبناء الشعب الفلسطيني الشقيق .

وأوضح الدكتور ساعد الحارثي أن جهود الحملة بدأت منذ اندلاع الحرب الإسرائيلية على غزة وكانت من أوائل الجهات الإنسانية التي باشرت تقديم أعمالها الإغاثية هناك ووضعت خطة إغاثة شاملة منذ اليوم الأول لانطلاقة الحملة تعتمد على توفير الاحتياجات الفعلية لأبناء قطاع غزة والعمل وفق منظومة إغاثية متكاملة تبدأ من الرياض وتصب في جميع مناطق القطاع واعتمدت مبلغ ( 700ر960ر139) مائة وتسعة وثلاثين مليوناً وتسعمائة وستين ألفاً وسبعمائة ريال للبرامج والمشاريع التي تنفذها لصالح المتضررين في قطاع غزة .

واختتم معاليه تصريحه مشيراً إلى أن الحملة في إطار تعاونها مع الهيئات والمنظمات الدولية تنفذ حالياً عدداً من البرامج والمشروعات الإنسانية لصالح الإخوة الأشقاء في قطاع غزة حيث تقوم بتنفيذ برنامج تأمين المساعدات الغذائية بالتعاون مع برنامج الأغذية العالمي ، كما تقوم بتنفيذ برنامج كميات جديدة من الأدوية والمستلزمات الطبية لتوزيعها على مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في قطاع غزة بالتعاون مع وكالة الانوروا لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين إضافة إلى تنفيذ مشروع يهدف إلى بناء مائتي وحدة سكنية مكتملة المرافق والخدمات والبنى التحتية لإيواء الأسر الفلسطينية المتضررة من تعرض منازلها للهدم جراء الحرب الأخيرة على قطاع غزة بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للمستوطنات .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى