المحليةعبدالرحمن سراج منشي

نقل الإدارات الحكومية من جدة إلى مكة

[ALIGN=RIGHT][COLOR=crimson]نقل الإدارات الحكومية من جدة إلى مكة[/COLOR] [/ALIGN] [JUSTIFY]بناء على طلب صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة فقد صدر الأمر السامي الكريم برقم 20 / 1 وتاريخ 30 / 3 / 1414هـ والذي ينص على أن تكون مدينة مكة المكرمة مقرًّا لإمارة منطقة مكة المكرمة ونظرا الى وجود عدد من فروع الإدارات الحكومية بالمنطقة في مكة مع وجود إداراتها الرئيسية بجدة فقد وجه أمير منطقة مكة المكرمة جميع مديري العموم للدوائر الحكومية بمحافظة جدة بإنفاذ التوجيه الكريم بنقل إداراتهم الى مدينة مكة (العاصمة المقدسة).

ورغم مضي هذه المدة الطويلة إلاّ انه حتى الآن لم يتم تنفيذ التوجيه الكريم من قبل بعض الوزارات بنقل إداراتها العامة من محافظة جدة إلى مكة المكرمة ماعدا بعض الوزارات مثل وزارة الصحة والتربية والتعليم التي بادرت بشكل فوري بتنفيذ القرار. ويتساءل الكثيرون عن سبب عدم تفعيل القرار من قبل بقية الوزارات، فلماذا لا يتم استئجار مقار لهذه الإدارات في مكة المكرمة مادام معظمها في مبانٍ مستأجرة في محافظة جدة لتحذو حذو وزارة الصحة التي استأجرت مقرًّا للإدارة العامة للشؤون الصحية بمنطقة مكة المكرمة في مخطط الحمراء القريب من طريق جدة مكة السريع استجابة للتوجيه الكريم. والأمل يحدونا أن يتم نقل بقية الإدارات العامة إلى مكة المكرمة في القريب العاجل والله ولي التوفيق.
(شكر وتقدير لأمانة العاصمة المقدسة) .

نشكر أمانة العاصمة المقدسة وإدارة الإنارة لتجاوبها الطيب مع ما سبق أن نشرناه في هذه الصحيفة من ملاحظات بخصوص صيانة أعمدة الإنارة بحي السبهاني حيث تم إخضاع معظم أعمدة الإنارة للصيانة من قبل متعهد الإنارة بمتابعة من قبل مدير قسم الإنارة المهندس محمد باحارث والمهندس مازن فراش وعلي الغامدي نسأل الله أن يجزي الجميع خير الجزاء، كما نرجو من قسم الدراسات والاشراف إلزام المقاولين الذين لم يسلموا مشاريعهم للأمانة باستبدال الأعمدة ولوحات الإنارة التي تعرضت للتهشيم من جراء حوادث المرور حيث يوجد في طريق رصيف المشاة بالشوقية أمام المسجد القطري ستة أعمدة متتالية ولوحة إنارة تعرضت للتهشيم ومضى عليها أكثر من عامين ولم يتم استبدالها. كما أن المقاول لم يسلّم المشروع لأمانة العاصمة حسب قول المهندس علي الغامدي من قسم الإنارة. فالأمر يحتاج إلى متابعة جادة من قسم الدراسات والاشراف بالأمانة بإلزام المقاولين بتنفيذ بنود العقد وتسليم المشاريع في المدة المحددة دون مماطلة أو تأخير. والله المستعان .[/JUSTIFY] [ALIGN=LEFT][COLOR=green]عبدالرحمن سراج منشي[/COLOR] مكة المكرمة[/ALIGN]

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: